يعقد مجلس إدارة نادى الإسماعيلي جلسة خلال الساعات القليلة المقبلة لمناقشة العديد من الملفات العالقة والحاسمة في قلعة الدراويش، ويأتى في مقدمتها إيجاد حلول لأزمة منع النادى من قيد صفقاته الجديدة التي تم التعاقد معها خلال الانتقالات الصيفية الجارية، بسبب عدم سداد مستحقات محمد صبحى حارس مرمى الدراويش والمنتقل حديثًا إلى المقاصة.

ويسعى مجلس الإسماعيلى لإيجاد حلول بشأن الأزمة أهمها التواصل مع مسئولى اتحاد الكرة لتقسيط المبالغ المستحقة لمحمد صبحى والتواصل مع هانى أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة لإقناعه بإلغاء وقف قيد الدراويش، مع التعهد بحل الأزمة مع صبحى كما حدث مع اللاعبين الذين اشتكوا الدراويش في الفترة الأخيرة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.