تتجه النية داخل نادى الإسماعيلى للانسحاب من صفقة شراء صانع ألعاب بتروجت خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية بسبب مبالغة ناديه في مطالبه المادية، ورفض العرض المقدم من إدارة الدراويش للتفريط في اللاعب ، وهو ما جعل مصير الصفقة غامضا ومهددة بالفشل.

وبدأ مسئولو الإسماعيلى البحث عن بديل لمحمد رمضان من اجل تدعيم صفوف الدراويش في الموسم الجديد ، لرغبة الإدارة في التعاقد مع صانع ألعاب مميز، يدعم صفوف الفريق الأصفر في الموسم القادم ، وينهى حالة النقص في عدد لاعبى الوسط المهاجم لحل أزمة العقم التهديفى التي عاني منها الدراويش في الموسم المنقضى.

Leave a Reply

Your email address will not be published.