كتبت – زينب فؤاد : على خطى ايمانويل بناهيني مهاجم الدراويش السابق يخطط، لاعب وسط الإسماعيلى، للهروب من الدراويش خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، بسبب وصول علاقته بمجلس الإدارة الحالى إلى وصلت لطريق اللاعودة، خاصة بعد تجميد كلاعب متميز فى صفوف الدراويش واستبعاده من المشاركة فى المباريات لأسباب إدارية بعيدة عن الرؤية الفنية.

ويرغب عمر الوحش فى الرحيل عن صفوف الدراويش بشكل نهائى للهروب من جحيم الإسماعيلى، حيث تسبب توتر علاقته مع مجلس الدراويش فى ابتعاده عن المشاركة، وعدم المشاركة إلا فى مناسبات قليلة على الرغم من الجاهزية التامة للعب، وهو ما دفعه لتفضيل الرحيل المجانى لقناعته بعدم المشاركة نهائيا فى وجود الإدارة الحالية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.