بعد سنوات عجاف وتحديدًا منذ عام 2011، غابت فيها الجماهير “روح الملاعب” عن المدرجات، اتخذ اتحاد الكرة بالاتفاق مع الأندية قرارًا بعودة الجماهير تدريجيًا للمدرجات لتدب الروح فى الملاعب من جديد، مع تقنين عقوبات مغلظة على المشاغبين، منعًا من تكرار الأزمات التى حدثت من قبل، وتعد تلك الخطوة الإيجابية “الضوء الأخضر” نحو اتخاذ القرار النهائى بالعودة بشكل طبيعى، خاصة فى ظل رغبة القيادات الأمنية فى أن تعود الجماهير لأماكنها المفضلة فى المدرجات.

فى بداية الأمر دعا المهندس هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم، رؤساء أندية القسم الأول لمسابقة الدورى العام للاجتماع مع مجلس إدارة الاتحاد  بمقر الجبلاية بالجزيرة، للمشاركة فى وضع ميثاق ملزم لجميع الأطراف فيما يتعلق بعودة الجماهير لمدرجات ملاعب كرة القدم مرة أخرى.

وبدأ مجلس اتحاد الكرة، مع مسئولى أندية الدورى الممتاز الموجودين فى مقر الجبلاية، مناقشة اقتراح بعودة الجماهير فى المباريات المتبقية بالدور الثانى للدورى بأعداد لا تتخطى حاجز الألف مشجع.

 الاتفاق على عودة الجماهير تدريجيًا

ثم اتفق مسئولو اتحاد الكرة، مع أندية الدورى الممتاز، على حضور 300 مشجع فى مباريات الدورى بداية من غدٍ، وكشف خالد مرتجى، عضو مجلس إدارة الأهلى، عن حضور 300 فرد لمباريات الدور الثانى للدورى، على أن يتم زيادة الأعداد فى الموسم الجديد.

5 آلاف مشجع فى لقاء الأهلى والداخلية بالكأس

كما أكد خالد مرتجى، أنه تم الاتفاق على حضور 5 آلاف مشجع فى مباراة الأهلى والداخلية بدور الـ16 لكأس مصر، مضيفًا أن جميع مباريات كأس مصر تقام بجماهير وسيتم تحديد الأعداد قبل كل مباراة.

عقوبات مغلظة على المشاغبين

وكشف مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك عن اتفاق خلال اجتماع اتحاد الكرة والأندية،  على إصدار عقوبة تقضى بمنع جماهير أى نادٍ مشاغب من حضور المباريات لمدة 5 لقاءات، وحالة تكرار الشغب يتم منعهم لنهاية الموسم.

وأكد مجدى عبد الغنى، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، أنه سيتم اللجوء لقانون الرياضة وتطبيق عقوبات الشغب ضد أى خروج عن النص فى الفترة المقبلة، موضحًا أن قانون الرياضة يتضمن عقوبات جنائية على أى من يرتكب أعمال شغب، وسيتم تطبيق هذه العقوبات على المشاغبين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.